بنك الجزائر يشجع زبائنه على استعمال وسائل الدفع غير النقدية

دعا بنك الجزائر، اليوم الأربعاء، البنوك و المؤسسات المصرفية الى تشجيع زبائنها لاستعمال وسائل الدفع غير النقدية و هذا للوقاية من تفشي فيروس كورونا.
وقال بنك الجزائر في مذكرة إعلامية انه “يجب على البنوك والمؤسسات المصرفية أن تتخذ، في هذا الوضع الاستثنائي، جميع الإجراءات اللازمة لتشجيع زبائنها على استخدام وسائل الدفع غير النقدية، خاصة الشيكات والتحويلات والبطاقات المصرفية”.
وفي هذا الصدد، طلب البنك المركزي من الوسطاء المعتمدين في السوق المالية ان يتخذوا “إجراءات طارئة” مع التجار، خاصة الصيدليات والمتاجر ومحلات المواد الغذائية، و كذا المكاتب الطبية، و هذا لتزويدهم بأجهزة الدفع الإلكترونية للحد قدر الإمكان من استخدام النقود في التعاملات.
وبالإضافة إلى حملات الاتصال والتوعية لصالح زبائنها، فإن البنوك والمؤسسات المالية مدعوة أيضا لتقديم خدمات مجانية، مثل منح البطاقات المصرفية ودفاتر الشيكات واستخدام الخدمات المالية،خصوصا الشبابيك و الموزعات الالية للنقود و الدفع عن طريق البطاقات البنكية و كذا تزويد التجار بأجهزة الدفع الإلكترونية بدون رسوم إضافية، يضيف بنك الجزائر.
وتأتي هذه التوجيهات بعد الطلب القوي على السيولة منذ اندلاع أزمة فيروس كورونا في الجزائر.
“لقد تم، في الأيام الأخيرة، تسجيل طلب كبير على السيولة، مما يشير إلى زيادة استخدام النقد من قبل زبائن البنوك”، يقول بنك الجزائر.
وأضاف البنك المركزي انه “يمكن لهذا الوضع أن يقضي على جميع التدابير الوقائية التي تتخذها السلطات العمومية، من خلال تعريض السكان لمخاطر اكبر للعدوى، ليس فقط بسبب وجود الزبائن بأعداد كبيرة على مستوى المكاتب المصرفية، ولكن أيضا من خلال استعمال الأوراق النقدية، التي يمكن أن تشكل عامل لانتقال الفيروس، بالرغم من الإجراءات التي اتخذها بنك الجزائر لتعقيم الأوراق النقدية المتداولة”.
فلة منصوري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق