time

قال المترشح الحر، علي بن فليس، اليوم الثلاثاء، إن بعض جذور العصابة التي أسقطها الشعب مازالت.
وأوضح بن فليس، من ولاية غرداية، أن الشعب لم يقبلها وسيكون لها بالمرصاد.

بلال بن عابد

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

لعقاب: الصيغة النهائية للدستور نهاية جوان

رجالهم.. وشواذنا ! بقلم /سليمة بلحاج

فصل الخطاب.. هذا هو الفخ المنصوب للرئيس في الأرندي والأفلان..

بعد تبرؤ الرئيس من الأفلان..هل سيحال الحزب العتيد للمتحف