الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور تعقد جمعيتها العامة

الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور تعقد جمعيتها العامة
في جو بهيج وتحت إشراف رئيس المكتب الوطني للجمعية وأعضائها المؤسسين وبمشاركة أزيد من ثلاثون ولاية عقدت الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور جمعيتها العامة والتي احتضنت فعالياتها قاعة بيت الشباب بحي بلقايد بولاية وهران . هذا الإجتماع الذي جرى بحضور محضر قضائي حيث تضمن جدول أعمال الجمعية عدد من النقاط الهامة التي تندرج في إطار بعث مسار جديد لهذه الجمعية الفتية ذات الأهداف السامية والمتمحورة أساسا حول الوقاية المرورية والمساهمة في مكافحة ظاهرة حوادث المرور. من جهته تطرق رئيس الجمعية السيد مصطفى غوت الى البرنامج العام للجمعية منوها بدورها الريادي في معالجة هذه الظاهرة في شتى المجالات وعلى مختف الأصعدة . هذا كما أكد بدوره المكلف بالإعلام السيد العمري مقلاتي على ضرورة تبني التواصل واللقاء الجواري مع مختلف الشرائح لنشر مزيد من الثقافة و التوعية منوها بالانشطة الهادفة والمتعددة التي وصلت حدود 105 نشاط خلال سنة واحدة من عمر هذه الجمعية . هذا وقد تم وبإجماع كافة الاعضاء المؤسسين ومنسقي الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور ومكاتبها الولائية تزكية السيد محمدي اسماعيل كأمين وطني عام للجمعية ومن خلال هذا الحدث الوطني الهام فقد اكد بدوره على ضرورة تكاتف جهود الجميع للنهوض بواقع الوقاية المرورية والمبادرة من اجل المساهمة في التقليص من ظاهرة حوادث المرور التي تشهدها بلادنا متقدما بالشكر لكل من زكاه لهذا المنصب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق