الأفالان يثمن رسالة بن صالح ويدعو إلى حوار وطني جاد ومسؤول وغير إقصائي

كشف حزب جبهة التحرير الوطني، عن إستعداده للمشاركة في حوار وطني جاد ومسؤول غير إقصائي، مثمنا رسالة رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح اليوم، تزامنا وذكرى يوم المجاهد الوطني للذهاب إلى إنتخاب رئيس جمهورية وتجاوز الأزمة الراهنة في أقرب وقت ممكن.

وأشار الأفلان في بيان له، إلى تقاسمه للمخاوف التى وردت في رسالة بن صالح في حال إستمرار الأزمة وتأثير إنعكاساتها الإقتصادية والإجتماعية.

وأضاف البيان ذ: “إن حزب جبهة التحرير الوطني يبقى مجندا لتحقيق طموحات الشعب الجزائري التواق إلى الإستقرار والرفاهية في إطار مسعى توافقي جامع يعبر فيه الشعب عن سلطته وسيادته لرسم مستقبل الجزائر المشرق دون وصاية من أحد”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق