أخر الاخبارالامنالحدث

مصالح أمن الجزائر توضح ملابسات قضية خلع ملابس متظاهرات في مركز للشرطة

كشفت مصالح أمن ولاية الجزائر، اليوم الإثنين عن ملابسات قضية خلع ملابس متظاهرات في مركز للشرطة ببراقي، معتبرة أن الأمر يتعلق بما أسمته ب “الإجراء الشرطي التحفظي”، الذي يهدف حسبها إلى “تجريد الشخص من أي مواد أو أدوات قد يستعملها ضد نفسه أو ضد غيره، ليتم إخلاء سبيل الجميع فيما بعد في ظروف عادية”.

وأكدت مصالح أمن الولاية في بيان لها أن “المواطنات الـ 04 رفقة 06 أشخاص (رجال) تم تحويلهم الى إحدى مقرات الأمن الوطني ببراقي، لإجراء أمني وقائي والمتمثل في التلمس الجسدي للمعنيين بإشراف شرطية (سيّدة) برتبة ملازم أول بالنسبة للمواطنات الأربع”.

وشددت مصالح أمن ولاية الجزائر على نفيها القاطع ل “الادعاءات التي تضمنها تسجيل فيديو متداول عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي، مفاده تعرض 04 مواطنات، السبت 13 أفريل 2019، بعد توقيفهم خلال تجمع على مستوى البريد المركزي، إلى سوء المعاملة بعد تحويلهن إلى أمن المقاطعة الإدارية لبراقي بأمن ولاية الجزائر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق