أخر الاخبارالحدثالسياسي

رواد مواقع التواصل الاجتماعي يبدون سخطهم من استخفاف بعض الراغبين في الترشح بمنصب رئيس الجمهورية

تحظى عملية سحب استمارات الترشح لرئاسيات 18 أفريل القادم ، بمتابعة كبيرة من طرف رواد المنصات الاجتماعية، فق انتقد نشطاء ما وصوفه بـ”استخفاف” بعض الراغبين في الترشح لمنصب رئيس الجمهورية، إذ تناقل جزائريون فيديوهات لمقابلات تلفزيونية لبعض هؤلاء وهم يجيبون على أسئلة الصحافيين بطريقة “غريبة”.

ومنهم من أثبت عدم درايته حتى بأبسط الأمور، على غرار المرشح الذي أكد أن “الشعب الأميركي طلب من خلال مظاهرات عارمة أن يترشح هو لرئاسته!!”.

من النشطاء كذلك من انتقد وسائل الإعلام على تسليطها الضوء على هفوات بعض من قاموا بسحب استمارات الترشح، و”تغاضيها عن الرئيس الحالي للجزائر، عبد العزيز بوتفليقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق