أخر الاخباراقلام دزايرالحدث

مالك بلقاسم ايوب يفتح النار على جيلالي سفيان… أنتم ميليشيا ولستم حركة سياسية ، و لا تتكلموا أبدا عن شقيق الرئيس.. السعيد بوتفليقة…

في تصريح حصري لموقع دزاير توب **رد مالك بلقاسم ايوب ** الناشط السياسي و الإطار البارز بحزب جبهة التحرير الوطني** على التصريحات المثيرة للجدل التي ادلى بها رئيس جيل جديد لجريدة الخبر و استهل مالك بلقاسم رده قائلا ما جاء به جيلالي سفيان خطير و مؤسف و أنا شخصيا أعتبره نوع من المراهقة السياسية لكهل من المفروض ان يكون واعي ، فحقيقة و نحن في 2019 لا نملك إلا ان نصعد لهجة الخطاب مع أشباه السياسيين هؤلاء لأن طمعهم و جشعهم سيساعد في ضرب استقرار الدولة إن تهاونا معهم فقد تجاوزوا كل الخطوط الحمراء …

يعتبر الإطار الأفلاني الشاب أن حركة مواطنة **ميليشيا **تريد ان تطغى في البلاد و تسعى الى مصادرة الحقوق السياسية و الدستورية للمواطنين و الأشخاص فالحريات تتوقف عند المساس بحق الآخر و ما يروجون له امر يعاقب عليه القانون لو لم يكونوا في بلد رئيسه متسامح من شيمه العفو عند المقدرة لتوبعوا قضائيا و لهذا فهم أبعد من ان يكونوا حركة سياسية سلمية …

و فيما يخص رئيس جيل جديد جيلالي سفيان يقول مالك بلقاسم أيوب .. يجب على هذا الشخص ان يلزم حدوده و يعرف قدره و مكانته اليوم في الجزائر الساحة السياسية مفتوحة للجميع لكن في إطار إحترام الغير و العمل الأخلاقي النزيه الذي تتبعه ممارسات و فعل سياسي راقي ….

** يضيف الإطار الأفلاني الشاب …نعم اليوم بصفتي و انتمائي لجبهة التحرير الوطني و نضالي الطويل فيها ارفض جملة و تفصيلا اتهاماته لنا كأحزاب موالاة و أن دل هذا عن شيء يدل عن ضعف النفوس و الموقف السياسي الذي يجعله يلجأ إلى التجريح في الكبار فكيف لرئيس حزب لا يملك منتخب في أصغر بلدية ان يخوض في مثل هكذا امور و يقول عنا أننا ندعم الرئيس للحفاظ على امتيازاتنا هو غير قادر أصلا على مجابهة منتخبينا و قواعدنا النضالية ليتكلم عن الرئاسيات عاش من عرف قدره حقيقة شر البلية ما يضحك **

و يسترسل مالك بلقاسم أيوب مصعدا اللهجة إستخدام هذا الشخص إسم شقيق الرئيس الدكتور السعيد بوتفليقة و توظيفه كمادة إعلامية عشية كل إستحقاق إنتخابي أصبح تصرف دنيء و قذر لا يمت بصلة للسياسة يدل على انحطاط مستوى الممارسات فهذا امر غير مبرر في اي زمان و مكان اتركوا شقيق الرئيس فهو يؤدي مهامه كمستشار للرئيس و اتحدى الجميع هو نزيه و لم يمارس اي سوء إستعمال للسلطة ضد اي شخص او جهة طيلة فترة عمله في الرئاسة بل و يترك حتى حق الدفاع عن نفسه امام مثل هكذا تصريحات حفاظا على الصالح العام للدولة و الرئيس …

نحن نعلم جيدا يقول بلقاسم مليك ..انكم تحاولون تشويه صورته و رشقه بالملاسنات للتستر على ضعفكم السياسي و افتقادكم للبرامج والحلول و كذا الحس النضالي حتى الشعب لا يؤمن بخطابكم المرحلي المبني على المصالح و الانانية فكيف تريدون مواجهة الرئيس بوتفليقة و التعدي على حقه في الترشح و هو الذي صار اليوم مطلب جماهيري و أيقونة الإستقرار..

و يضيف مالك بلقاسم ايوب اخيرا أنا حقيقة مندهش فتصريحات جيلالي سفيان حول ان هناك صراع في مؤسسة الجيش و انقسامات ضد الفريق قايد صالح و عدم تحكمه في المؤسسة العسكرية كل هذا تصريحات اصنفها في خانة الخيانة العظمى للدولة فالترويج للإشاعات و زرع البلبلة في أوساط الجيش الوطني الشعبي امر خطير يجب ان يعاقب عليه فالدعاية مغرضة و الفتنة أشد من القتل خاصة لما يتعلق بالمؤسسة التي تحمي الوطن و الشعب و الإستقلال و السيادة……


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق