أخر الاخبارالامنالحدث

العقيد طارق دبيش : لا يوجد ما يحول دون أداء المرأة الجزائرية لواجب الخدمة الوطنية

في رده على انشغالات عدد من نوّاب البرلمان الذين طالبوا بإدراج الفتيات في أداء واجب الخدمة الوطنية ، انطلاقا من مبدأ المساواة بين الجنسين في كثير من الحقوق و الواجبات ، أمس خلال يوم برلماني منظم حول الخدمة الوطنية تحت عنوان «الخدمة الوطنية واجب وشرف» ، قال ممثل وزارة الدفاع الوطنيالمقدم طارق دبيش أن «القانون المنظم للخدمة الوطنية 14/06 واضح في هذا الشأن والذي ينصّ على أن الخدمة الوطنية إجبارية لكل المواطنين الجزائريين البالغين من العمر 19 سنة ، دون تحديد إن كانوا ذكورا أو إناثا ، وإذا أردتم فما عليكم إلا المبادرة ويبقى القرار قراركم كنوّاب بالمجلس الشعبي الوطني لكي تأخذوا قرارا سياسيا في هذا الشأن» .

و نفى المتحدث أن تكون هناك أية وساطات في الإعفاء من الخدمة الوطنية ، في حين ذكر بأن التجنيد يشمل كل الشباب ، سواء الذين أنهوا دراستهم أم لا ، كما أشار أن تسوية وضعية الشباب الجزائري المقيم خارج الوطن تجاه الخدمة الوطنية تسير بنفس الوتيرة المعمول بها داخل الوطن وبالإجراءات ذاتها ، حيث أوضح أن هناك لجانا مكلفة بالتسوية تتنقل سنويا إلى كل القنصليات الجزائرية بالخارج لمعالجة ملفات الشباب المعنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق