آخر الأخبارالحدثميديا dz

نقابيو الصحافة الإلكترونية يستنكرون سجن زملائهم و يطالبون الوصاية إنصاف المهنة

استنكر الأعضاء المؤسسون للنقابة الجزائرية للصحافة الإلكترونية التصرف المسيء وغير المبرر بسجن الصحفيين ومحرري الصحافة الإلكترونية عبدو سمار (الجزائر بارت)، مروان بوذياب (الجزائر بارت)، عدلان ملاح (دزاير برس)، إلياس حديبي (الجزائر 24)، عبد الكريم زغيلاش (ساربكان)، سعيد شيتور (حر) ،و طالبوا بإطلاق سراحهم في إنتظار محاكمتهم إذا تطلّب الملف المحالين به إلى القضاء ذلك ، كما دعوا إلى فتح نقاش مباشر مع الوزارة الوصية حول إقتراحات بناءة يتضمنها مشروعنا المستقبلي لتطوير نشاط ومهنة الصحافة الإلكترونية في الجزائر .

و طالبت النقابة الجزائرية للصحافة الإلكترونية في بيان لها ” بالتوقف عن الحملة الشرسة التي تطال الصحافة الإلكترونية لأننا لسنا مجرمين ومنشقين إلكترونيين في الجزائر ” ، مؤكدين على كونهم جزء لا يتجزأ من الصحافة الوطنية و إضافة قيمة ينبغي تثمينها و دعمها ، و في هذا الصدد استهجن الأعضاء المؤسسون ما جاء في مشروع قانون المالية لسنة 2019 معتبرين إياه ” تهديدا آخرا ضد الصحافة الإلكترونية ” لما حمله في إحدى فقرات المادة 169 من حد للإنفاق على الإعلانات التجارية ب 5،2 % من حجم رأس مال أعمالها .

أحمد عاشور

مقالات ذات صلة

إغلاق