أخر الاخبارادب وفنوناقلام دزايرالثقافيالحدثالدولي

رفضوا دراسة نصوصه “لأنه ليس فرنسيا”

مكاوي علي باريس

التقى أكلي طاجير، الكاتب الفرنسي من أصل جزائري، الجمعة 16 نوفمبر2018، طلبة من ثانوية تقع في شمال فرنسا رفضوا دراسة نصوص أحد كتبه بحجة أنه “ليس فرنسيا وأن النصوص تتضمن أسماء عربية”. وقال إنه لم يقابل الطلبة “لإعطائهم درسا في الأخلاق بل لفهم لماذا تصرفوا بشكل عنصري”.

جاء رفض بعض طلاب ثانوية “مانديس فرانس” ببلدة بيرون الواقعة على بعد 100 كلم شمال باريس، دراسة نص أدبي من كتاب “حامل الحقيبة” بحجة أن”كاتبه ليس فرنسيا وأن الرواية لا تخص فرنسا، بالإضافة إلى أن بعض النصوص تتضمن مصطلحات وأسماء عربية”.

وأثارت هذه القضية استياء لدى السلطات التربوية الفرنسية فيما خصصت لها الصحافة مكانة كبيرة حيث قامت بتغطية الحدث واستجواب الكاتب نفسه.

هذا الأخير الذي شعر بنوع من “خيبة الأمل” حسب تعبيره، قرر عدم ترك هذا الحادث يمر مرور الكرام. بل ذهب يوم 16 نوفمبر إلى الثانوية لملاقاة الطلاب الذين رفضوا قراءة نصوصا من كتابه ولفهم الدوافع التي جعلتهم يتصرفون على هذا النحو.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق